الدبور – حرب سعودية أهلية قامت بسبب ناقة، نعم ما قرأته بكتب التاريخ يتكرر الآن ويخشى الدبور إستمرار هذه الحرب لمدة ٤٠ عاما كحرب البسوس.

فقد اندلعت مضاربة جماعية بين مجموعة من الأشخاص بالعصي والسلاح الأبيض بسوق الإبل في الأحساء بالسعودية، فيما كشف رواد مواقع التواصل أن سبب تلك المضاربة هو “ناقة”.

وظهر في فيديو متداول، شخصٌ لُطخت ثيابه بالدماء، بينما أعرب متداولو المقطع عن استيائهم من تصرف الأشخاص، مشددين على ضرورة أن تتم محاسبتهم من قبل المسؤولين.

 وعلق مغرد على الفيديو باع بلدكم وشفط أموالكم وأنتم تتقاتلون من أجل ناقة، يا أمة ضحكت من جهلها الأمم.
وقال مغرد آخر: من السهل قيام ثورة في السعودية إسرق أموالهم وأهدم الكعبة ولا تقترب من جمالهم وأغنامهم.
لذلك يبدو أن ولي العهد السعودي والحاكم الفعلي في المملكة لم يقترب من ناقات الشعب رغم تعطشه لشفط المزيد من الأموال لتكملة ما عليه من الجزية لترامب ليرضى عنه.