الدبور – المعارض السعودي المعروف، وهو أول من اطلق على ولي العهد السعودي الذي انقلب على عائلته، ابن سلمان لقب الدب الداشر، لأنه يتصرف مثل دب داشر لا يعلم ما يقوم به، حمل السلطات و آل سعود المسؤولية عن حياته.

وقال الدوسري في تغريدة أن حياته في خطر بعد نشر هذا الفيديو الذي يعد بمثابة تهديد مباشر لحياته.

غانم الدوسري نشر تغريدة و أرفقها بفيديو للشيخ صالح الفوزان يطالب فيه السلطات السعودية بإتخاذ اللازم بحق الدوسري لأنه يطالب السعوديين بالخروج عن طاعة ولي الأمر .

وقال في التغريدة التي لسعها الدبور ما نصه:

“الشيخ صالح الفوزان عضو هيئة كبار العلماء في السعودية يحث الحكومة السعودية على إتخاذ مايلزم تجاه غانم الدوسري في إشارة الى قتلي! وعليه أحمل تنظيم آل سعود مسؤولية سلامتي.

وتوالت الردود على التغريدة والفيديو من متابعي الدوسري، حيث قال المغرد مشعل الجفيري مستهجنا ما جاء بالفيديو ومشبها السعودية بالكيان الصهيوني ما نصه:

“عنصرية السعودية تشبه عنصرية الكيان الصهيوني لكن الفرق أن الصهاينة المحتلين متعصبين للديانة اليهودية .. أما آل سعود متعصبين لأنفسهم وللغرب ولتثبيت أركان حكمهم وإن كان جزاء ذلك دماء مليار ونصف مسلم .. إسرائيل وآل سعود .. كلاهما عنصري بطريقته الخاصة وكلاهما مجرم وضد الانسانية”