الدبور – الإعلامي المذيع ومقدم البرامج في قناة الجزيرة القطرية رفض أن يتصور مع مجموعة طلبة من إلتقاهم في المطار بالصدفة.

وقال ريان في تغريدة له لسعها الدبور إنه رفض إلتقاء صورة تذكارية مع الطلبة عندما طلبوا منه ذلك في المطار عندما إلتقاهم.

 

وقال جمال ريان مادحا الطلبة الذين أبدوا تعاطفهم الكبير مع الشعب القطري ضد تصرفات غير المسؤولة وغير الأخلاقية، حيث قال ريان ما نصه:

“الطلاب السعوديون الذين التقيتهم في المطار ، عبروا عن تعاطفهم مع الشعب القطري ضد الحصار”

وأضاف ريان ما نصه عندما طلبوا منه صورة تذكارية: “في نهاية اللقاء طلبوا التقاط صورة جماعية لكنني اعتذرت خوفا عليهم من ملاحقتهم،كما حدث مع اخ مصري ضبطت صورته معي من اجهزة امنية عند دخوله مطار القاهرة قبل عامين، فقبلوا اعتذاري”

 

التغريدة التي أثارت الذباب الإلكتروني ولم يعجبهم تصرف الطلبة السعوديين، ولو تصوروا معه لكانوا الآن في السجون والمعتقلات السلمانية كما توقع جمال ريان تماما، فتغريدات الذباب الإلكتروني بينت ما كان من الممكن أن يحدث لهم لو فعلا نشرت صورهم معه.