الدبور – المغني الإماراتي الذي أقنعوه للغناء ضد قطر في الإمارات، وظن أن أغنيته ضربت الأرقام القياسية بالنجاح حول العالم حتى نافس بها أكبر المغنيين في أمريكا وكندا.

وظن هذا المسكين أن الجمهور العماني ينتظر هذه الأغنية على أحر من الجمر، ولم يعلم إنه في وليس أبو ظبي، وبين جمهور حر وليس شعب مغلوب على امره فحصل ما لم يتوقعه.

 

حيث هجم الجمهور في سلطنة عمان على المسرح ليمنعه من غناء ، وقالوا هم كلمتهم له، فتعرض للضرب بالأحذية و أنزلوه عن المسرح.

حيث قال مغرد بتغريدة لسعها الدبور حقيقة ما حصل حيث قال ما نصه:

“بخصوص سالفة المغني الاماراتي عيضه المنهالي اللي غنى ف عمان كم قبل من يوم وقالوا ان بعض الجمهور دخلوا عشان يتصورون معه ومن هالخرابيط ، كله هياط والحقيقه انه كان بيغني على قطر ودخلوا عليه كانوا بيطلعونه جثه لكن غطوا عالموضوع وربكم ستر عليه”

وذكرت مصادر إعلاميّة أنّ تدافع الجمهور العُماني في مهرجان صلالة السياحي خلال غناء عيضة المنهالي، دفع المنظمين الى إنهاء الحفل قبل موعده بحضور اكثر من 5 آلاف شخص داخل الصالة، فيما تجمهر ما يقارب نفس العدد خارج المسرح.