الدبور – هي فعلا بلد العجائب في كل شيئ، الإبداع تجده في كل أمور الحياة سواء المعقدة بتحصيل الجوائز العالمية للإبداع في مختلف المجالات، أو حتى امور الحياة اليومية، أما الأبداع بالصبر وحسن الخلق والبعد عن أذية البشر فهذا حدث ولا حرج.

الأبداع الذي لسعه الدبور في الفيديو الذي نشر على مواقع التواصل الإجتماعي مختلف هذه المرة بعض الشيء عما سبقه.

 

فقد تم تداول فيديو لظريقة الشواء في سلطنة عمان، وهي طريقة قد تشبه ما يتم عمله في بعض دول الشام أيضا ولكن بطريقة مختلفة، وتسمى في الأردن وفلسطين طريقة حفرة الزرب، وتكون بوضع النار داخل حفرة صغيرة ومن ثم يوضع قدر فيه اللحوم والخضار ويغطى بشكل كامل لمدة ٣ ساعات أو أكثر.

في السلطنة الشباب ذهبوا لأبعد من هذا، حيث أظهر الفيديو وجود حفرة كبيرة جدا وتم وضع اللحوم فيها بشكل سريع وإغلاقها ومن ثم أحضروا جرافة وهي جرار مزود بلوح معدني كبير وتستخدم لأعمال البناء الكبيرة لدفن و إغلاق الحفرة التي بداخلها اللحوم.

وشرح مغرد وقال أن هذه عادة في سلطنة عمان حيث يتم دفن اللحوم داخل الحفرة أول يوم العيد و إخراجها ثالث يوم العيد، ولم يتأكد الدبور من صحة المعلومة.

شاهد بنفسك ما لسع الدبور والتعليقات على الفيديو: