وأشارت الهيئة إلى أن “لاعب الجودو الإسرائيلي، تال فليكير، كان قد فاز العام الماضي بالميدالية الذهبية في البطولة التي أقيمت في أبوظبي، غير أنه لم يتم رفع العلم الإسرائيلي وعزف النشيد الوطني، وتعهد رئيس الاتحاد الدولي للجودو العالمي مريوس فيزر، وقتذاك، بـ “عدم تكرار هذه الفضيحة”.. حسب نص البيان.

 

وفي ذات السياق أكدت وزيرة الرياضة الإسرائيلية ميري ريغيف، هذه المعلومات وسماح الإمارات برفع العلم الإسرائيلي ضمن بطولة الجودو الدولية المزمع إقامتها في العاصمة أبوظبي.

 

وأشارت “ريغيف” إلى أن القرار جاء نتيجة ضغوط كبيرة مارسها اتحاد الجودو الدولي، الذي يسمح للاعبين الإسرائيليين المشتركين في البطولة برفع علمهم والاستماع إلى “النشيد ” الخاص بالاحتلال في أبوظبي لأول مرة.

وذكرت الوزيرة أن القرار تاريخي وجوهري، وبعيد الأمد، وأنها سعت منذ البداية إلى فصل الرياضة عن السياسة.