الدبور – راقصة تونسية تم إستضافتها في أحد البرامج الشبابية، لسع الدبور فيديو لها تتحدث عن وعن مهنتها وشرحت تفاصيل ما تقوم به، عندما سألها المذيع عن مهنتها، وقد ظن و بعض الظن إثم أن تقول عن الرقص إنها مهنة تعشقها، أو تعشق الرقص، أو إنها لا تعلم أي أمر تقوم به سوى الرقص في النوادي الليلية.

ولكن ردها كان إنها تعبد الله برقصها وفنها الجميل، وهو فن مثله مثل أي فن راقي!

 

وقالت الراقصة التونسية نرمين صفر اليس العمل عبادة؟ و أنا أعمل إذا انا اعبد الله برقصي. والرقص فن مثله مثل اي فن، الرسم الغناء التمثيل مثل اي شيء واي عمل.

ليرد عليها احد الضيوف الشباب انه لا يمكن إعتبار الرقص الشرقي فن مثله مثل التمثيل والرسم، الرسم يحرك شيئ داخلك التمثيل ممكن يوصل لك أمر هادف ممكن ان تبكي ان تضحك ان توصل رسالة، أما الرقص لا يحرك داخلي إلا الإثارة.

 

واعترضت الراقصة وقالت نحن عالم متفتح في و اوروبا نسبة التحرش قليلة بالنسبة للسعودية ومصر وعندهم محجبات..

شاهد الفيديو الذي لسعه الدبور ونترك لك اللسع: