الدبور – الذباب السعودي نشر على موقع تويتر صورة ابن سلمان وهو يمسك يد موفد  السيد أسعد بن طارق إثناء حضور إحتفالات اليوم الوطني السعودي، ليثبت عمق العلاقات مع السلطنة.

وعلق الكثير من الذباب على الصورة و الفيديو الذي انتشر بكثرة وكأنها مهمة مستعجلة، أن هذا دليل على عمق العلاقات بيننا وبين سلطنة عمان، ولن يستطيع أي عدو زعزعتها أو التشكيك بها، ويقصد بالعدو هنا قطر.

 

ومنذ فترة يسعى الإعلام السعودي لإثبات عمق العلاقات بين السعودية وسلطنة عمان، في محاولة من محاولات الضغط اصلا على السلطنة لعزل قطر وإبعادها عنها والإنضمام الى حلف الشر، الأمر الذي ترفضه السلطنة لأنه ببساطة ضد كل ما تؤمن به من الحيادية والإصلاح بين المتخاصمين مهما إختلفت وجهات النظر وطريقة العمل مع الإحتفاظ بإستقلالية كل الدول.

 

الدليل الوحيد الذي يملكه الذباب هو مجرد صورة من ضمن البروتوكول بين الدول، وهناك نفس الصورة ونفس الفيديو للدب الداشر مع أمير قطر، ومع هذا في ليلة وضحاها تم محاصرة قطر و إعتبارها العدو الأول في المنطقة وخطرها أكبر من خطر أمريكا و إسرائيل و إيران مجتمعين.

الدبور لسع الصورتين ووضعهما هنا للمقارنة، فهل صورة في النهار من ضمن بروتوكول تنفي ما يجري في الليل و في الغرف المغلقة من مؤامرات؟ بالطبع لا.