الدبور – ضابط أمن في الإمارات قال أن سلطان غضب كثيرا من قبل شهرين، عندما شعر أن المملكة تتلاعب معه بعد طلبها منه التوسط شخصيا للخروج من المستنقع اليمني.

حيث قال المغرد الشهير بدون ظل والذي يقدم نفسه على إنه ضابط في جهاز أمني في أن الملك سلمان أرسل خطاب سري الى السلطان قابوس، بدون علم الإمارات للتوسط لإيجاد حل سريع لخروج القوات السعودية من اليمن.

 

ولكن كما أضاف الضابط الامني الإمارات علمت بالأمر، والسلطان رحب بالأمر ووضع شروط قبل التوسط لحل، وهو خروج القوات السعودية والإماراتية من المهرة وسقطرى، الأمر الذي لم يعجب عيال زايد.

وقال بدون ظل في التغريدة التي لسعها الدبور ما نصه:

“منذ شهرين او اكثر بقليل ، ارسل الملك سلمان بن عبدالعزيز خطاب سري للسلطان قابوس يطلب منه ايجاد حل سريع لخروج القوات السعودية من اليمن ، دون علم دولتنا رحب السلطان قابوس بالامر ، بشرط خروج القوات السعودية وقواتنا من محافظة سقطرى والمهرة قبل اعادة المفاوضات مع الحوثيين”

 

وأضاف في تغريدة ثانية تبعها أن شرط السلطان قابوس لم يعجب أيضا السعودية، وعندما علم السلطان قابوس بعلم الإمارات بالموضوع غضب جدا، حيث قال بدون ظل في تغريدته الثانية ما نصه:

“الطلب العماني لم يلقى القبول لدى السلطات السعودية ، بل ماتفاجئت فية السلطات العمانية ان لدولتنا علم بالخطاب السري ، وهو ماجعل السلطان قابوس ينزعج من تظليل السعودية له ، لذلك طلب من مستشارية عدم التجاوب مع الطلب السعودي ، وهذة من اسباب الهجوم السعودي والاماراتي الاعلامي على سلطنة عمان ، بأنها تزود الحوثي بالسلاح .”