الدبور – العجوز الشمطاء نوال السعداوي وبعد الكبر يبدو إنها وصلت مرحلة الخرف السايسي و الإجتماعي وردت إلى أرذل العمر.

فقد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، للكاتبة ، تؤكد فيه إنها رأت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة، بنفسها، وهي توزع دولارات على الشباب بميدان التحرير لاختيار « المسلمين».

لم يكن لوزيرة الخارجية أي مرافقة ولا مساعدين، ولا تثق بمن حولها فأرادت توزيع الدولارات بنفسها على المتظاهرين لإنتخاب الأخوان في مصر.

وأضافت «السعداوي»، في ندوة ضمن فعاليات معرض جوتنبرج للكتاب المقام في السويد: «لقد رأيت هيلاري كلينتون في ميدان التحرير تعطي للشباب دولارات أمريكية لانتخاب الإخوان»، متسائلة «لماذا الولايات المتحدة مهتمة بانتخابات الحكومة المحلية؟، لماذا كانوا مهتمين بانتخاب الإخوان المسلمين في مصر؟».

وتابعت «لأن الناس لم يكونوا راغبين في الإخوان المسلمين، الناس كانوا يكرهون الأخوان المسلمين، لكن هذه القوى العالمية والمحلية تعاونت لجلب الإخوان إلى السلطة عبر ما سموه بالانتخابات الحرة والتي لم تكن حرة».

تصريحات «السعداوي»، أثارت ردود فعل كبيرة من المسخرة والضحك على ما صرحت به وهي في هذا العمر،  واعتبروها محاولة لإثارة الجدل وجذب الأنظار إليها مجددًا.

بينما أكد مراسل الدبور في ميدان التحرير وقتها مشاهدة الرئيس الأمريكي الحالي يتبع هيلاري ويجمع الدولارات من الشعب ويتردها لخزينة الدولة، وهنا كانت بداية بجمع الاموال، مما يؤكد رواية السعداوي.

نخبة!نوال السعداوي في ندوة في السويد تقول إنها رأت هيلاري كلينتون بنفسها في ميدان التحرير توزع دولارات أمريكية على الشباب لينتخبوا الإخوان المسلمين!!!!!أنا كمان شفتها سارحة بسجاير فرط وفلايات في الموسكي!

Posted by ‎الإعلامي محمود مراد‎ on Sunday, September 30, 2018