الدبور – وفد أمني إسرائيلي من جهازي الشاباك و الموساد لتأمين زيارة وزيرة صهيونية لطالما شتمت العرب واستهزأت بهم، الى لزيارة .

الوزيرة الصهيونية المتطرفة والمعادية للعرب و المسلمين بمواقفها العلنية ستزور الإمارات بحجة تشجيع الفريق الرياضي الإسرائيلي للجودو المشارك في بطولة ستقام في .

 

ومن المتوقع ان ينضم الى وزيرة الثقافة الإسرائيلية مدير مكتبها يوسي شرعبي ، لمرافقة الفريق الرياضي الذي سيشارك في المسابقة التي يتم فيها لأول مرة السماح بها لمنتخب الإسرائيلي بان يكون قادرا على استخدام رموزه ورفع علمه.

وكان الاتحاد الدولي قرر تجميد العقوبات على إمارة أبو ظبي بعد أن أرسل اتحاد الجودو في أبو ظبي رسالة رسمية إلى الاتحاد العالمي أعلن فيها أنه سيسمح لجميع الدول المشاركة في هذه المسابقة برفع أعلامها ورموزها الوطنية بصورة متساوية وبدون تمييز، بمن فيها ”.

وفي شهر يوليو/تموز الماضي اعلن الاتحاد العالمي لرياضة الجودو عن تأجيل المسابقة العالمية التي كانت ستقام في أبو ظبي وتونس، وفرض عقوبات عليهما بعد رفضهما رفع العلم الإسرائيلي، واسماع النشيد الوطني هتكفا بعد فوز اللاعبين.

وبادر الى فرض هذه العقوبات رئيس الاتحاد العالمي للجودو ماريوس فيزر، حيث طالب وعمل في السنوات الأخيرة لتمكين اللاعبين الإسرائيليين من المشاركة بالمسابقات الرسمية بصورة متساوية وبدون تمييز.

وسيكون العلم الإسرائيلي موجودا في كل مكان رسمي: في محيط البطولة، وعلى لوحة النتائج وبالطبع على رداء الرياضيين المشاركين.