الدبور- إعصار “لبان” المنتظر قدومه إلى سواحل وبعض المناطق في اليمن، من المتوقع وصول تأثيره الاولي يوم السبت حسب آخر صور الأقمار الإصطناعية وتوقعات الأرصاد في سلطنة عمان.

وقد أصدرت الهيئة العامة للأرصاد الجوية في سلطنة عمان التنبيه الاول لآخر تطورات الاعصار المداري لبان في .

 

وجاء في التنبيه “توضيح آخر خرائط الطقس وتحاليل المركز الوطني للانذار المبكر من المخاطر المتعددة من تطور العاصفة المدارية لبان إلى من الدرجة الاولى، يتمركز جنوب غرب بحر العرب ، وتُقدر سرعة الرياح السطحية حول المركز من 64-74 عقدة، “119 إلى 137 كم/ساعة” ويبعد عن سواحل السلطنة “مدينة صلالة” بمسافة 490 كم.

ويواصل الإعصار لبان تحركه باتجاه الغرب إلى الشمال الغربي نحو سواحل محافظة ظفار والجمهورية اليمنية مع احتمال تعمقه إلى اعصار من الدرجة الثانية خلال الـ 48 ساعة القادمة، وتشير التوقعات إلى احتمالة تاثر محافظة ظفار بالتاثيرات غير المباشرة اعتباراً من اليوم الخميس 11 أكتوبر 2018م بامطار متفرقة و رياح نشطة تقدر بين 20 – 25 عقدةوارتفاع أمواج بين 3 – 5 امتار

وبحسب موقع “طقس العرب” المختص، تشهد منطقة بحر العرب حالة مدارية لافتة تُسمى “لبان” تُصنف حاليًا بأنها إعصار مداري من الدرجة الأولى، تتحرك تدريجيًا باتجاه الشمال الغربي ويُتوقع أن يتحرك مركز الحالة المدارية نحو سواحل محافظة المهرة في اليمن ليلة السبت/ الأحد.

 

وتجلب الحالة المدارية لُبان كميات كبيرة من الأمطار على سواحل محافظة ظفار في سلطنة عمان، إضافة إلى المهرة وحضرموت في الجمهورية اليمنية، وتُقدر كميات الأمطار المتوقعة ما بين 150- 300 ملم ( وهو يعادل ما يهطل على بعض العواصم العربية خلال عام كامل).

وتجلب الحالة المدارية الأمواج العاتية على السواحل الجنوبية الغربية لسلطنة عمان والسواحل الجنوبية لليمن عمومًا، إضافة إلى جزيرة سُقطرى مع تحذيرات للصيادين ومرتادي البحر من خطورة الملاحة خلال الأيام المقبلة بسبب صعوبة الأحوال الجوية.

وبينما من المحتمل ان تتأثر محافظتي ظفار والأجزاء الجنوبية من لمحافظة الوسطى بالتاثيرات المباشرة ابتداء من يوم السبت 13 اكتوبر 2018م، بأمطار غزيرة تكون رعدية احياناً مع رياح نشطة تقدر ما بين 30 – 40 عقدة، مع ارتفاع بالبحر بين 6 – 8 أمتار.

هذا، واهابت الهيئة العامة للطيران المدني العماني بالجميع ضرورة أخذ الحيطة والحذر وعدم المجازفة بعبور الاودية والإبتعاد عن الماكن المنخفضة، كما تُهيب الهيئة بعدم ارتياد البحر في هذه الفترة ومتابعة التقارير الجوية الصادرة عنها.