الدبور – الرئيس الأمريكي صعد لهجته اليوم لأول مرة وهدد بعقوبات وخيمة ضد وضد الدب الداشر والذي حصل على لقب جديد وهو أبو منشار.

حيث قال ترامب لبرنامج “60 دقيقة” على قناة CBS في أول لقاء له عن هذه الحادثة : “إذا كان السعوديون فعلا وراء اختفاء خاشقجي فإن ذلك سيثير غضبنا بشكل كبير”.

 

وأضاف: “لدينا خيارات عديدة لمعاقبة السعودية إذا ثبت لدينا تورطها في اختفاء ”.

وترك ترامب الباب مفتوحا لابن سلمان وكانه أعطاه الحل للخروج من هذه الأزمة عندما قال:

إن السعوديين ينفون بشدة مسؤوليتهم عن قتل “خاشقجي”، وهناك احتمالية تورّطهم.

واستبعد الرئيس الأمريكيّ ايقاف صفقات الأسلحة مع السعودية.

الرئيس الأمريكي كل ما يهمه في الموضوع هو كمية “الحلب” التي يستطيع الحصول عليها من هذه العملية، ولن يهتم بمقتل صحافي أو أي مواطن سعودي أو غير سعودي ومهما كانت الطريقة والمكان/ فهو يصعد بكلامه على الملك سلمان ويفتح الباب قليلا.

وكان قد قال في لقاء سابق أن خاشقجي ليس مواطنا أمريكيا، ولكننا سنرى إن تورطت السعودية بهذا الأمر، هذا هو أسلوب ترامب منذ صعوده للحكم.

ويرى المراقبون أن عملية الحلب الكبرى قادمة على السعودية وستكون أكبر عملية حلب ستشهدها أمريكا والسعودية والعالم كله.