الدبور – إستمرارا للحرب التي يشنها ابن سلمان ونظامه القمعي على الصحافيين في كل مكان، وبعد إعتقال كل المعارضين له وكل من إنتقد أي أمر في السعودية، وبعد الضجة التي قامت على السعودية بعد إغتيال الكاتب والصحافي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده.

يستمر ذباب ابن سلمان وعصابته التي يقودها سعود القحطاني في تهديد وترويع الصحافيين في كل مكان، فمن لم تستطع اموالهم القذرة شراءه يهدد بالتقطيع، فمن أمن العقوبة أساء الأدب بل زاد إجرامه.

 

وقد غرد مهددا العديد من ذباب ابن سلمان الدب الداشر الصحافي نظام المهداوي رئيس تحرير صحيفة وطن يغرد خارج السرب بالويل والعذاب والندم لفضحه ممارسات عصابة ابن سلمان بحق شعبه.

وقال من عرف نفسه باسم فهد الأسباني وهو اسم مستعار بالطبع، وعنوانه يحمل أحرف و أرقام غريبة، تدل على عمله من ضمن الذباب الإلكتروني، قال في تغريدة وجهها الى المهداوي، كما رصدها الدبور ما نصه:

“قريبا يا نظام سوف تندم على كل حرف كتبته 👌🏻 .. اوعدك”

ومع أن المهداوي كتب تغريدة ينتقد أنور مالك، ولم تكن موجهه للدب الداشر، إلا أن أنور مالك لأنه محسوب على ابن سلمان أوجعته التغريدة كثيرا، فعلق مهددا الصحافي المقيم في واشنطن.

ولم تكن هذه أول تهديد يصل للصحافي نظام المهداوي بل كثرت التهديدات من السعودية والإمارات وذبابهم الإلكتروني، وفي بحث الدبور لم نجد تغريدة واحدة أو تعليق يحتوي على أي معلومة أو رد منطقي لما يغرد به المهداوي، كعادة الذباب في هجومهم على أي إعلامي أو صحافي يذكر خيرا ضد ابن سلمان أو حتى ينتقد تصرفا معين منه.

وأثارت التغريدة ردود فعل كثيرة تضمنت سيلا من الشتائم من قبل الذباب عندما رد المهداوي على التهديد بقوله  : “طيب.. تريدني أزور أي قنصلية سعودية؟”

في إشارة لما حصل مع الكاتب جمال خاشقجي من تعذيب وقتل وتقطيع داخل قنصلية بلاده في إسطنبول، حيث تحولت القنصليات والسفارات السعودية حول العالم إلى مراكز إرهابية ومراكز تعذيب وقتل وتقطيع، كما نشرت صحيفة “دير شبيغل” الألمانية كاريكاتيرا يوضح ما يحصل داخل السفارات والقنصليات،شاهد الكاريكاتير الذي يوضح الصورة.. لربما يضم الذباب الصحيفة الألمانية لإعلام الإخوان و خلايا عزمي قريبا.

وهدد مغرد آخر بإستخدام نفس طريقة القتل التي مورست مع جمال خاشقجي وهي التقطيع بالمنشار ، في إعتراف علني بالجريمة التي تم إرتكابها داخل القنصلية السعودية، حيث قال مغرد آخر يخمل نفس طريقة العنواين التي تخص الذباب الإلكتروني وهي أحرف كثيرة وأرقام أو أرقام يسبقها أحرف ليتم تعرق القحطاني عليهم عندما يراجع تغريداتهم، حيث قال المغرد ما نصه:

“الحقد والجوع والمذله اللي انت عايش فيهااا جعلتكم…. تحت منشآر… الحق والبياااان… فلا نستغرب نهايتكم بها المنشار…. لم تسلم دوله ولا خلق ولا حيوان ولا طير من فسادكم في الأرض… والله قادر على تعذيبكم بنفس الأسلوب والهلاك اللي تسببتم فيه للعاااالم..”