الدبور – مهدد بمصير الكاتب السعودي جمال خاشقجي الذي تم قتله وتقطيعه داخل قنصلية بلاده في اسطنبول، أرسل رسالة لأمه عبر موقع التدوين تويتر لصعوبة الغتصال بها في السعودية، حيث يقيم هو في كندا منذ سنوات.

وتعرض المعارض السعودي لأكثر من محاولة لجره إلى مقر السفارة السعودية ومحاولات كثيرة لإجباره على العودة إلى السعودية، حيث تم إعتقال أخوانه وتعذيبهم ليسلم نفسه في أسلوب لم تمارسه أي دولة في العالم إلا العصابة الصهيونية والعصابة السلمانية.

الرسالة المبكية التي أرسلها عمر بن عبد العزيز أثارت النشطاء على موالقع التواصل الإجتماعي وحصلت على تفاعل كبير.

وقال عمر في رسالته التي وجهها لامه عبر تويتر ما نصه:

“صباح الخير أمي عزة  

لم أحدثك ولم أستمع لصوتك منذ أشهر .. أعلم حجم حزنك وألمك باعتقال أحمد ومجيد ، ومن الممكن أنك تلوميني على هذا ..

أعلم أن هواتفكم مراقبة والقيود عليكم مشددة ولست ألومكم على انقطاع الرسائل والاتصال ..

أخيرا : أوصلي تحياتي للجميع وأخبريهم أنني اشتقت إليهم”

وتفاعل مع تغريدته الكثير من النشطاء حيث وصله الرد من امه التي لا تستطيع مهاتفته لأنهم ممنوعين من التحدث مع ابنهم عبر الهاتف أو أي وسيلة تواصل إجتماعي، كنوع من الضغط عليه للعودة إلى السعودية ويسلم نفسه لأنه غرد ضد ، أو يسلم نفسه لأقرب مقصلة أو قنصلية لتقطيعه.

رد أمه وصل عن طريق فتاة قالت له اسم لي أن أرد عن أمك التي لا تستطيع الرد، وقال أعتقد أن ردها سيكون بهذا الشكل: