الدبور – وعد بكشف كل فضائح إغتيال الكاتب السعودي المغدور جمال خاشقجي يوم الثلاثاء القادم، ووعد بكشف كل الحقائق ونتائج التحقيقات التي استمرت لأكثر من ٣ أسابيع متواصلة حتى وصلنا للحقيقة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس التركي خلال حفل افتتاح خط جديد لمترو الأنفاق في إسطنبول.
وقال الرئيس أردوغان إنه سيدلي بتصريحاته حول قضية مقتل خاشقجي خلال اجتماع الكتلة النيابية لحزب “العدالة والتنمية” الثلاثاء.

وواضح أن أردوغان سيكشف عن مسؤولية ابن سلمان وقيادات كبيرة في في عملية الإغتيال، حيث قال في كلمته التي وعد بها بكشف كل الحقائق يوم الثلثاء أمام الكتلة النيابية، قال: “لماذا جاء 15 شخصا إلى هنا؟ (حيث تواجدوا بالقنصلية بالتزامن مع تواجد خاشقجي)، ولماذا تم اعتقال 18 (في على خلفية القضية)؟

ينبغي الإفصاح عن جميع تفاصيل هذه الأمور”.

وتابع: “سأتحدث عنها بشكل مختلف جدا الثلاثاء خلال خطابي أمام الكتلة البرلمانية، وسأخوض في التفاصيل حينها”.

وينتظر العالم كله الرواية الرسمية ونتائج التحقيقات التي ستصدر عن السلطات التركية، وبما إنها قضية رأي عام وصلت إلى العالمية، الأمر الذي لم يتوقعه الدب الداشر، فإن أردوغان بنفسه سيعلن عن نتائج التحقيق وعن من هم القتلة.

ومع أن العالم كله يعلم جيدا أن ابن سلمان هو من أمر بعملية الإغتيال هذه وبهذه الطريقة البشعة إلا أن الإعلان الرسمي التركي مهم جدا في هذه القضية وقد يغير الكثير من الامور.