الدبور – تسبب فستان دوقة ساسيكس بأزمة دولية على وسائل التواصل الإجتماعي، فغفوة صغيرة قد يقع بها أي شخص، تكون كبيرة جدا إذا وقع بها أي مسؤول أو مشهور.

فقد تعرضت ميغان ماركل لموقف محرج الخميس أثناء وصولها مع زوجها الأمير هاري إلى مطار فواموتور في تونغا، حيث رصد المصورون ومحبو العائلة البريطانية المالكة أنها نسيت أن تزيل بطاقة سعر فستانها.

وقد ظهرت ميغان (37 سنة) بفستان أحمر جذاب يعكس لون علم تونغا، وحسب ما أظهرته بعض المواقع التي تناقلت الصورة بلغ سعر الفستان 430 دولارا أميركيا.

كما لم تفوت الصحف البريطانية الصفراء الأمر دون أن تعلق على بروز حمل ميغان.

يشار إلى أن ميغان مولودة عام 1981 في كاليفورنيا، وقد بدأت حياتها بعرض الأزياء والعمل نادلة لتكسب رزقها قبل أن تحصل على دور المحامية في مسلسل “سوتس” الناجح الذي يعرض على قناة “يو إس إيه نيتوورك” منذ 2011.

وأقيمت مراسم زفاف الأمير البريطاني هاري وميغان في 19 مايو/أيار الماضي، لتتوج قصة حب بدت في نظر أعين الكثيرين أشبه بأسطورة خيالية تجمع بين التقاليد الملكية وبريق هوليود.

ويعود ذلك إلى أن هذا الزواج تخطى تقاليد ملكية عدة، فميغان وهي مطلقة، من أم أميركية ذات أصول أفريقية وأب أبيض البشرة، قد تزوجت الأمير هاري (33 عاما) السادس في ترتيب ولاية العرش بالمملكة المتحدة.