الدبور – بطريقة رائعة وملفتة للإنتباه قرأ مجموعة  من الصحافيين حول العالم مقال الكاتب الصحافي السعودي جمال خاشقجي الأخير، والذي كتبه قبل أيام من إغتياله في مقر قنصلية بلاده في إسطنبول، ونشرته صحيفة واشنطن بوست بعد إغتياله بأمر من أبن سلمان.

و طالب صحفيون بارزون من الولايات المتحدة ومختلف أنحاء العالم بتحقيق العدالة في قضية الصحفي السعودي الذي قتل في قنصلية بلاده يوم 2 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وقرأ الصحفيون في شريط فيديو نشرته منظمة العفو الدولية أجزاء من آخر عمود كتبه خاشقجي لصحيفة واشنطن بوست، كان مساعده قد أرسله إلى الصحيفة بعد يوم من اختفائه، ونشرته بعد تأكيد خبر مقتله.

وتناول خاشقجي في المقال المذكور تحطم آمال قطاعات واسعة في العالم العربي بمزيد من حرية التعبير خلال ثورات الربيع العربي، لتحل محلها أنماط مختلفة من القمع والقهر بعد تراجع زخم الثورات وصعود الثورات المضادة على نقيضها.

إقرأ أيضا: واشنطن بوست تنشر مقال خاشقجي الأخير الذي أخرته أملا بعودته .. إقرأ ماذا تمنى فيه؟

وتشهد قضية خاشقجي اهتماما عالميا وتضامنا إعلاميا وإنسانيا واسعا في مختلف أنحاء العالم، في ظل مطالبات مكثفة بالكشف عن مكان جثته وإنزال أقسى العقوبات على المتورطين في مقتله.

ونشر موقع الجزيرة الفيديو، شاهد: