الدبور – كشفت عن مجرم جديد تم إضافته إلى قائمة المطلوبين لديها في قضية إغتيال الكاتب السعودي جمال خاشقجي في مقر قنصلية بلاده في إسطنبول بداية هذا الشهر.

حيث كشفت التحقيقات التركية المكثفة وتسجيلات الكاميرات وسجلات المطار عن وجود شخص يعتقد إنه المنسق لعملية الإغتيال وعمل على ترتيبها لفترة طويلة.

 

وبحسب المعلومات، فقد غادر هذا الشخص الرياض قبل أسابيع فيما يُعتقد أنّها زيارة ضمن ترتيبات عملية اغتيال خاشقجي، ومن ثمّ عادَ إلى اسطنبول لتنسيق تنفيذها.

وذكرت التسريبات أن هذا الشخص هو أحمد المزيني، المسؤول الأمني في القنصلية السعودية في اسطنبول.

ورصدت الأجهزة الأمنية التركية، عبر كاميرات المراقبة، يُجري عمليات استكشاف في غابة بلغراد في اسطنبول، قبيل مقتل .

كما رصدت مغادرته للسعودية في اليوم الذي اختفى فيه خاشقجي.

وفي السياق نفسه، تكثف الجهات الأمنية التركية بحثها في عدّة اتجاهات للوصول الى جثّة الصحفي السعودي .

وتشير المعلومات المسرّبة الى أنّ الأجهزة الأمنية التركية أخذت عينات من موقدٍ في بيت القنصل السعودي محمد العتيبي لوجود عدة احتمالات يجري التحقق منها لكيفية التخلّص من الجثة.