الدبور – إستجابت لنداء محافظة المهرة اليمنية، وسارعت لإغاثة المتضررين هناك نتيجة إعصار لبان.

حيث سيرت حملة الكويت بجانبكم ، قافلة غذائية عاجلة للأسر المتضررة من إعصار (لبان) بمحافظة المهرة؛ استجابة للنداء الإنساني الذي وجهته السلطة المحلية بالمحافظة باعتبارها محافظة منكوبة، بعد أن ضربتها أمطار غزيرة مصحوبة برياح شديدة، وأدت إلى أضرار بالغة في البنية التحتية ومساكن المواطنين.

واستهدفت القافلة الغذائية التي نفذتها جمعية الحكمة بحضرموت ومولتها الجمعية الكويتية للإغاثة ضمن جهودها الإغاثية لتحقيق الاستجابة الإنسانية (450) أسرة في مديرية قشن بالمحافظة.

واحتوت القافلة على المواد الغذائية الأساسية من (الأرز ، والدقيق، والسكر، والحليب، والزيت، والمكرونة).

وعبّر الأمين العام لمديرية قشن “سالم عيسى بن عفرار” ـ على هامش توزيع المساعدات الغذائية ـ عن شكره للحكومة الكويتية والشعب الكويتي على تعاطفهم مع إخوانهم في ورفدهم بالمساعدات الغذائية التي ستخفف من معاناة الأسر المتضررة الذين تهدمت بيوتهم من سيول الإعصار، مقدراً جهود المؤسسات الخيرية على تقديمها للمساعدات الغذائية والعينية للمتضررين.

من جهته، أوضح أمين عام جمعية الحكمة بحضرموت “نجيب أحمد مخرج” أن القافلة الغذائية تعد امتداداً لحملات سابقة نفذتها الجمعية الكويتية للإغاثة في محافظة المهرة لمساعدة المتضررين من إعصار (لُبان) الذي ضرب المحافظة منتصف أكتوبر الجاري، مشيراً أن جمعية الحكمة بحضرموت سارعت وبتمويل سخي من الجمعية الكويتية للإغاثة لمساعدة الأسر المتضررة من هذه الكارثة والتخفيف من حدة الوضع الإنساني الذي أصابها، مؤكداً إلى أن الجهود لازالت مستمرة لتلبية احتياجات المتضررين الأساسية.