الدبور – من مقيم في الكويت فيديو صوره بنفسه بعدما أصيب بالصدمة عندما شاهد رجال الشرطة الكويتية وما يقومون به في الشارع العام.

الوافد المصري الذي حضر من بلد بوليسية، الشرطي ورجل الأمن مهمته الوحيدة هي إهانة المواطن وتعذيبه وسجنه، صدم لما قام به رجال الشرطة في و أصر على تصوير المنظر وبثه في جميع وسائل التواصل الإجتماعي.

 

وصور الشاب المصري رجل الشرطة وهم يزيحون الحجارة من الشارع لتنظيفه للمركبات، وقد أغلقوا الطريق ليتم إزاحة الحجارة بأيديهم، ولم ينتظروا الجهات المختصة ولا حضور رافعات و معدات خاصة، المنظر الذي أدهش الشاب المصري الذي لم يعتد على رؤيته في بلده.

وقام بتصويرهم وعلق قائلا شوفوا الأمن بيعمل إيه، شوفوا أولاد الناس بيعملوا إيه، يا ريت تتعلموا.

في إشارة للأمن في مصر وما يقومون به من إذلال للشعب وتعذيبه في الشوارع بدل خدمتهم وإزاحة الأذى عن طريقهم كما فعل الأمن في .

وتتعرض الكويت هذه الأيام لموجة أمطار كثيفة وقدرت الخسائر بما يقارب ال ١٠٠ مليون دينار كويتي، ولم يتأكد الدبور من تاريخ أو مكان الفيديو المنتشر.

شاهد الفيديو الذي إنتشر في وسائل التواصل الإجتماعي و أثار ضجة كبيرة: