الدبور – المثيرة للجدل منذ صعودها القوي على الساحة الفنية، ظهرت مرة أخرى مستلقية على سرير نومها وهي شبه عارية كما فعلت منذ فترة و أثارت ضجة كبيرة حيث كشفت عن صدرها للعامة.

المصيبة ان من يشنر الفيديوهات والصور هي نفسها، وتعود تعتذر إنها لم تنتبه أو لم تقصد، كما حصل معها أول مرة عندما إعتذرت إنها كانت تعبانة جدا وخرجت لتسلم على متابعيها على سناب شات ولم تنتبه أن صدرها عاري.

وعادت هذه المرة لتكشف عن جسدها من جديد، حتى علق أحد المتابعين لها، غيري نوع المخدرات فضحتينا.

ويعتقد الكثير أن غادة إما تشرب حتى الثمالة أو تتعاطى المخدرات فلا تعلم ما تقوم به، وعند إثارة الضجة حولها تعتذر أو توضح وتدافع عن نفسها

وعلق آخر عليها ثاني كمان ..