الدبور – هدد نائب  مايك بنس بمحاسبة كل من شارك في إغتيال الكاتب الصحافي السعودي جمال خاشقجي بعقاب شديد، وقال لن تتهاون الولايات المتحدة في معاقبة كل مسؤوول ومشارك في هذه الجريمة البشعة.

وقال أن الولايات المتحدة ستحاسب قتلة الكاتب السعودي وذلك في أعقاب تقارير إعلامية ذكرت أن وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي إيه) خلصت إلى أن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، يقف وراء قتل الصحافي في إسطنبول.

وقال بنس على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا المحيط الهادئ (آبيك) في بابوا غينيا الجديدة إن “الولايات المتحدة عازمة على محاسبة جميع المسؤولين عن عملية القتل تلك”.

وذكرت صحيفة واشنطن بوست، الجمعة، إن وكالة المخابرات خلصت إلى أن أمر باغتيال خاشقجي، وهي نتيجة تتناقض مع تأكيدات الحكومة بعدم تورط الأمير في ذلك.

وعرضت وكالة المخابرات المركزية الأمريكية التقرير على الكونجرس ومسؤولين كبار في البيت الأبيض.

وقالت الصحيفة، إن المسؤولين الأمريكيين أبدوا ثقة كبيرة في تقييم وكالة المخابرات الأمريكية الذي يعد أوضح تقييم حتى الآن يربط الأمير محمد بهذه الجريمة، ويعقد جهود الرئيس دونالد للحفاظ على علاقات الولايات المتحدة بأحد أوثق حلفائها في المنطقة.

ونقلت رويترز عن مصدر مطلع على تقييمات المخابرات الأمريكية قوله إن خبراء الحكومة الأمريكية يقدرون بثقة أن الأمير محمد أمر بالعملية التي أدت إلى قتل خاشقجي.

ويقول الخبراء أن الرئيس الأمريكي بعد إصدار تقرير السي أي إيه في وضع محرج، ولن يستطيع حماية ولي العهد السعودي بعد اليوم، وسيضطر لمعاقبته لإرضاء الكونجرس وإنهاء هذه الأزمة، التي وصفها ترامب بأكبر وأسوأ أزمة واجهته منذ تسلمه الحكم في البيت الأبيض.