الدبور – في كل يوم وفي كل حدث تعري العالم العربي كله بمواقفها الثابتة والوطنية والشهامة العربية الأصيلة.

فبعد موقف الذي رفض زيارة نتنياهو رئيس وزراء الكيان المحتل، وبعد سلسلة من المعارك التي خاضتها الكويت وحيدة في المجتمع الدولي دفاعا عن القضية الفلسطينية في وقت يهرول الجميع للتطبع مع الإحتلال.

وبعد موقف شخصي من طيار كابتن رفض أن ينزل من طائرته في مطار دبي بعد منع راكب من النزول المؤقت، فقط لأن جريمته آنه يحمل الجنسية القطرية التي جننتهم.

بالأمس رفض اللاعب الكويتي الأولمبي، عبدالعزيز الشطي، مواجهة لاعب إسرائيلي في بطولة العالم للمبارزة المقامة في سويسرا.

وكان من المقرر مواجهة عبدالعزيز الشطي للاعب بسكين جورجي، إلا أن اللاعب الكويتي رفض اللعب.

ونشر بيانًا عبر صفحته الرسمية بموقع تويتر قال فيه: “انسحاب لاعب منتخبنا الوطني عبدالعزيز الشطي من بطولة العالم للمبارزة المقامة في سويسرا رفضًا لمواجهة لاعب من الكيان الصهيوني المحتل.. وعلى الرغم من أن مستوى الشطي أفضل من اللاعب الإسرائيلي”.