الدبور – فقط في مملكة بن سلمان السلمانية الجديدة، حتى لو تم الحكم عليك ظلما وتجبرا، وأنهيت فترة حكمك ولم تتب إلى ولي العهد توبة نصوحة وترجع عما كنت عليه قبل دخولك السجن، فالسجان له الحق بتمديد سجنك كما يراه مناسبا، بدون قضاء شامخ ولا تدخل من مملكة العدل .

حيث ذكر حساب السعودي، والذي يعني بمعتقلي الرأي في المملكة، أن الداعية سليمان العلوان أتم 15 سنة في السجن شهر ربيع الأول الجاري، والذي يوافق مطلع تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، وتم تمديد إعتقاله بدون وجه حق و بدون إبداء الأسباب.

والعلوان المختص في علم الحديث والفقه، اشتهر بدروسه وشروحاته للكتب، والتي لاقت ثناء من كبار علماء السعودية مثل عبد العزيز بن باز، إلا أنه دخل في خلاف فقهي مع هيئة كبار العلماء في عدة مسائل.

الجدير بالذكر أن السلطات السعودية أطلقت سراح العلوان بشكل مؤقت في العام 2013، إلى أن المحكمة الجزائية المختصة أيدت قرارا بسجنه 15 عاما اعتبارا من تاريخ إيقافه عام 2004.

ووجهت المحكمة تهما للعلوان من بينها “غسيل الأموال، والاجتماع مع رموز الفئة الضالة، وتمويل الإرھاب والعمليات الانتحارية، وإصدار فتوى بجوازھا باعتبار أن ذلك مخالف لجمھور أھل العلم المعتبرين”.