الدبور – الناشط بو غانم نشر تغريدة أثارت الذباب الإلكتروني عن تصفيات نهائية لدولة ، كل شيء معروض للبيع، وأرفق فيديو لأحد الأسواق التجارية التي أعلنت عن إغلاق محالها التجارية الكبيرة في ، وعرض كل شيء بأقل من نصف ثمنه.

ويذكر أن الإمارات وخصوصا دبي تتعرض لأكبر أومة إقتصادية تشهدها عبر تاريخها، وتراجع كبير في مختلف القطاعات الإقتصادية، بالإضافة لبيع الكثير من المشاهير لشققهم الفاخرة في أبراج دبي التي أصبحت شبه فارغة.

ونشر الناشط بو غانم الذي يتابعه أكثر من ١٠٠ ألف متابع على صفحته على موقع تويتر الفيديو وعلق عليه بقوله كما لسع الدبور ما نصه:

“تصفيات نهائيه في الامارت

1-خسارة شركات الطيران الاماراتيه

2-خسارة فنادق الامارات

3-خسارة ميناء جبل علي

4-معارض السيارات خسرانه

5-البورصه الاماراتيه والنزيف المستمر

6-والآن خسارة المحلات التجاريه “

وانهى تغريدته بجملة أثارت الذباب الإلكتروني أكثر، وهي تشكل العقدة التاريخية لهم ولعيال زايد، مع محاولاتهم المتكررة لإثبات أن تاريخهم طويل وعريق وأكبر من تاريخ ، إلا أنهم فشلوا في سرقة التاريخ وتزويره،  حيث قال في تغريدته ما نصه:

“سترجعون تحت وصاية سلطنة عمان”

الإمارات كلها الآن في مرحلة التصفيات النهائية وكما قال المعلق الذي صور الفيديو تعال وخلص، ربما تحصل على برج العرب بألف دولار، فلم يبق إلا قصور وهي ستباع تباعا.