الدبور – قرقاش أصبح يقرقش كلامه تباعا، الذي هدد بالقضاء على الحوثيين خلال أسبوع، والأيام في تختلف حساباتها، فأسبوع قرقاش في اليمن إمتد لسنوات، والسجن مدى الحياة لأكاديمي بريطاني أمتد لأسبوع، فسبحان الله في الأيام والشهور لدى .

القرقاش قرقش تهديده، وأصبح الآن يريد أن يثبت للعالم كله إنه يستجدي السلام، وأن تحالف الشر بعد فشله في اليمن، ولم يقدم إلا الدمار والقتل والأمراض، حتى أصبح العالم كله ضد حربهم التي لم تنتهي ولم تحقق ما أعلنوا عنه وهو تثبيت الشرعية، فإذا بهم يثبتون القتل والدمار ويحتلون أراضي يمنية ويسرقون خيراتها، يريد أن يقول أن هذا التحالف يمد يده للسلام .

و قال وزير الدولة للشؤون الخارجية في دولة الإمارات العربية المتحدة والمقرب من بن زايد الدكتور “إن إجلاء المقاتلين الحوثيين الجرحى من صنعاء يبرهن مرة أخرى على دعم الحكومة اليمنية ودعم التحالف العربي للسلام”.

وأضاف في تغريدة كتبها باللغة الإنكليزية، ليثبت للعالم الغربي الذي يعادي حلف الشر الذي أسسه بن زايد شيطان العرب، أضاف على حسابه بـ “تويتر”: “نعتقد أن السويد توفر فرصة حاسمة للنجاح في حل سياسي لليمن”.

وأكد في تغريدة ثانية “أن الحل السياسي المستدام بقيادة يمنية يوفر أفضل فرصة لإنهاء الأزمة الحالية”.

ورأى أنه “لا يمكن لدولة مستقرة ، مهمة للمنطقة ، أن تتعايش مع ميليشيات غير قانونية”، مشيرا إلى أن “قرار مجلس الأمن 2216 يقدم خريطة طريق قابلة للتطبيق”.

وكان الناطق باسم الحوثيين قد أعلن عن وصول طائرة تقل 50 من جرحى ميليشيات الحوثي إلى العاصمة العمانية مسقط.

ووجه المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث الشكر لجميع الأطراف لتسهيل إجلاء المقاتلين الجرحى إلى عمان.