الدبور- وعلى لسان إعلامي سعودي حذر كل من يحارب بعير وبول بعير بمنشار سمو الامير ولي العهد أبو منشار، وأوضح في فيديو تم تداوله بشكل واسع على وسائل التواصل الإجتماعي، أن من يحارب السعودية وبعير السعودية وبول بعير السعودية بالتقطيع بالمنشار، وأن يلاقي نفس مصير الكاتب الصحافي الذي قتله ولي عهد السعودية وقطعه بالمنشار في مقر قنصلية بلاده في إسطنبول.

الفيديو إنتشر بشكل واسع في موقع التدوين تويتر، وأثار إستهجان سياسة المنشار التي يتفاخر بها الإعلام السعودي وحتى المسؤوليين والمقربين من ولي عهد السعودية .

وقال الإعلامي كما عرف عليه البعض وهو يحمل في يده منشار موجها رسالة للمواطنين السعوديين والمقيمين بالمملكة:

”من يخالف أوامر قادتنا سننشره نشر كعبتنا وقبلتنا ومسجدنا دونها منشار ينشركم نشر”

وهاجم الإعلامي السعودي إيران وتركيا وكذلك الشيعة والسنة إلا من وصفهم بأنه يتبعون عادات وتقاليد الأسرة السعودية الحاكمة.

وتابع في كلمات أحدثت ضجة وغضبا واسعا، حيث أظهر غضبه ممن يهاجم بول بعير السعودية وقال ما نصه:

”انت تحارب عاداتنا وبعيرنا وبول بعيرنا وثيابنا اذا انت تحاربا ما انت منا.. اسلامكم مع الفرس المجوس واسلام الثانين مع العلمانيين في تركيا اي اسلام تتكلمون عنه”

وعلق على الفيديو الذي أعاد نشره على صفحته على تويتر بقوله: “إلا مبس، فهو سينشر ثقافة الذبح بالمنشار لمدة 50 سنة.. يقول سيد سيده دحلان..”

وقال في تغريدة أخرى نشر فيها الفيديو ما نصه:

“نجح عاقل الدرعية بعد تقطيع الشهيد بنشر ثقافة باستخدام المنشار في فض الشجار مع المواطنين الفجار لنشر التسامح في كل الأقطار..”