الدبور – المثيرة للجدل في كل كلمة تقولها وكل أغنية وكل صورة تنشرها على مواقع التواصل الإجتماعي، ظهرت شبه عارية مع حركات تحوي إغراء و إيحاء غير مقبلو في مجتمع محافظ كالذي خرجت منه وهو المجتمع الكويتي، وانتقدها عليه متابعيها، خرجت لتبرر وتشتم كل من إنتقدها.

فقد رفضت الفنانة شمس الكويتية، الهجوم الذي تعرضت له على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب جرأة كليب أغنيتها الجديدة “ابن الـ”.

وكتبت شمس تغريدة عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر“، ردت خلالها على منتقديها قائلة، “يا جماعة ترى فيه فرق بين النقد وبين قلة الأدب”.

وكانت شمس قد ظهرت في بداية كليب “ابن الـ”، مرتدية قميص نوم، فضلًا عن قيامها بإيحاءات اعتبرها الجمهور إغراء واضحًا، لا يليق بها كفنانة تنتمي للخليج والوطن العربي، ووصفوا الفيديو بـ”الانحلال”، الفيديو الذي يحوي أيضا شرب الخمر ولعب القمار.

وانهالت التعليقات الهجومية على شمس، عبر صفحتها الشخصية، فيما تداول آخرون الفيديو كليب على “تويتر”، وانتقدوا ملابسها الجريئة فيه بشدة.