إكتشفت خيانته ، طلبت الطلاق، فقتلها بوحشية هي و حماته في ليلة واحدة …بالفيديو

0

الدبور – إكتشفت خيانته هذه هي جريمتها التي إستحق عليها القتل بوحشية، ولم يكتف المجرم بقتل زوجته بل قتل أمها أيضا يعني حماته عندما حاولت الدفاع عن بنتها.

وقد أصدرت محكمة بريطانية حكما بالسجن 32 عاما بحق الزوج المجرم وهو شاب أفغاني اعترف  بقتل زوجته السورية ووالدتها، إثر اكتشافهما زواجه من زوجة ثانية، ومواجهته بالواقعة، حيث نشبت بينهم مشادة بعد أن هددته الزوجة بالانفصال.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن الشاب الأفغاني “جانبار تارين”،(21 عامًا)، أقدم على قتل زوجته السورية المدعوة “رنيم عودة”،(22 عامًا)، وأمها المدعوة “خولة سليم”،(49 عامًا)، واعترف بذلك بعد القبض عليه في مدينة سوليهول البريطانية.

وأظهرت كاميرات منزلية القاتل وهو يهدد الضحيتين قبل ساعات من عملية القتل، وبحسب شهود عيان، كان يصرخ بوجه زوجته، ويهددها بالقتل إن انفصلت عنه قائلًا لها: “سأقتلك وأمك إذا انفصلت عني!”، وبعد ساعات من الصراخ في الشارع، تربص للضحيتين أثناء خروجهما من البيت باتجاه مقهى في مدينة “سوليهول”، وقام بطعنهما بسكين، لكن الزوجة المطعونة تمكنت من الاتصال بالشرطة، فحاول طعنها مرة أخرى، وعند تدخل الأم لحماية ابنتها، قام بطعنها هي الأخرى، ثم فر هاربًا من مسرح الجريمة.

وحاولت الشرطة اللحاق به، وعرضت مكافأة 5000 باوند لمن يبلغ عن القاتل، وتم الإمساك به.

وأظهرت التحقيقات أن الجاني كان دائم التهديد لزوجته، سواء في الكلية التي كانت تجمعهما أو في الأماكن العامة، حتى أنه فُصل من الكلية، بسبب سلوكه العدواني معها.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.