الدبور – في فيديو قصير لمدير عام تنظيم الطيران المدني بالهيئة العام للطيران المدني في سلطنة عمان السيد أنور بن عبدالله الرئيسي، تم تداوله على مواقع التواصل الإجتماعي فضح فيه زيف وكذب الذباب الإلكتروني السعودي الذي تداول خبر سماح السلطنة للطيران الإسرائيلي المدني من التحليق فوق السلطنة، وأن السعودية العظمى هي من منعت هذا الأمر.

وكان الدبور قد نشر حقيقة هذا الخبر الذي تم تداوله، وهو خبر كاذب وعاري عن الصحة، وأن السلطنة لم تسمح كما تم تداوله عبر الذباب بكثرة وفي الإعلام السعودي الإماراتي، لم يسمح للطيران الإسرائيلي بالتحليق في الأجواء العمانية.

حيث قال السيد أنور بن عبد الله الرئيسي خلال اجتماع اللجنة التنفيذية للطيران المدني لدول مجلس التعاون الخليجي بأنه لا يوجد أي بحث لفتح أجواء سلطنة عمان أمام الطيران الإسرائيلي، و إنه لم يناقش هذا الموضوع في الزيارة التي قام به رئيس وزراء الأحتلال نتنياهو أصلا، وأكد أن السلطنة ليس لديها أي خطط أو دراسات أو معلومات عن هذا الموضوع، وأن الهيئة لم تبلغ بأي شيئ.

يذكر أن الإعلام السعودي والذباب تداول بكثرة موضوع سماح السلطنة للطيران الإسرائيلي وربط عدم تنفيذه بقرار شجاع من السعودية بالرفض، وأن المملكة هي من رفضت، مع أن العلاقات السعودية الإسرائيلية أقوى بكثير من أي علاقت مع أي دولة عربية، والتعاون بين البلدين على مستوى كبير ولكن بالخفاء حسب الطلب السعودي، وصرح في هذا الأمر أكثر من مرة نتنياهو نفسه.

شاهد الفيديو الذي لسعه الدبور من صفحة خدمة قيصر عمان نيوز على موقع تويتر: