الدبور – رجل أعمال سعودي بارز في المملكة فضح النمو الذي يتحدث عنه ولي العهد بن سلمان، وفضح الأرقام المعلنة للعامة عن نسبة النمو في ، حيث قال الواقع غير ما تعلنون عنه للعامة.

وقال رجل الأعمال السعودي البارز، عبد العزيز العجلان، صاحب منتح شماغ البسام الشهير في السعودية، خلال مداخلة له في ملتقى “الميزانية” بالرياض، الذي عُقد يوم الأربعاء الماضي، بصحّة نسبة النمو المعلنة خلال العام 2018؛ بنحو 2.3٪.

وقال العجلان خلال سؤال له في الملتقى لكلّ من وزير المالية السعودي، محمد الجدعان، ووزير الاقتصاد والتخطيط محمد التويجري: إنه “سعيد بالإعلان الحكومي أن نسبة النمو بلغت 2.3%، لكن عندما نذهب إلى الواقع نجد أن المحلات الآن في الشوارع الرئيسية كلها للإيجار، والشقق التي يمتلكها متوسّطو الدخل باتت معدودة”.

وأضاف الشركات المتوسطة أغلقت، وكثير من الشركات الكبيرة صرحت الموظفين السعوديين، بمعنى أن المملكة في حالة موت سريري.

لكن في المقابل جاء رد الوزرين مرتبكاً وغير مقنع للكثيريين؛ حيث قال الجدعان: إن “أي عملية إعادة هيكلة لأي اقتصاد في العالم يتبعها بعض التأثيرات السلبية، خاصة عندما تبدأ رحلة الإصلاحات العميقة، وهو ما يتطلّب العمل مع القطاع الخاص لتجاوز تلك التأثيرات”.

من جانبه أوضح وزير الاقتصاد والتخطيط أن “التأقلم مع الإصلاحات لا بد أن يكون له أثر سلبي، ولكن لا بد من النظر بعدسات مختلفة”.

وتابع: “يجب النظر إلى قطاع البتروكيماويات والسياحة والتعدين، كلها قطاعات شهدت نمواً كبيراً، فالآثار السلبية لبعض الإصلاحات متوقّعة ومعلن عنها من قبل”، مفيداً أنه “تتم إعادة دراسة وتقييم لكل قرار يتم اتخاذه لمعرفة مدى تأثيره”.