الدبور – مملكة العصابات السلمانية بقيادة ، مستمرة في ترهيب الشعب وتقطيعه ضمن ممارسات هي أشبه بممارسات عصابات المافيا الإيطالية وليس دولة تحترم نفسها وشعبها.

فقد خرجت أم سعودية كبيرة بالسن تبكي على مواقع التواصل الإجتماعي على ابنتها التي تم إختطافها من قبل عصابات الأمن السعودي منذ ٧ أيام ولا تعلم عنها أي شيئ حتى كتابة هذا الخبر.

وقالت الأم المسكينة أنا والدة ريما المقبل التي تم إختطافها منذ ٧ أيام من قبل المباحث والأمن السعودي، ولا أعلم عنها أي شيئ ولا مكان إحتجازها.

وناشدت الأم المشايخ و أهل العلم والقبائل أن يجدوا ابنتها التي حرقوا قلبها بإختطافها في منتصف الليل كالعصابات، وتذكرت وعادت لتناشد ربها أن يفرج كربها ويرد لها ابنتها المسكينة المعيلة لها.

هذه هي المملكة السلمانية، مملكة الصمت و الخوف والذل والتقطيع، شاهد الفيديو المؤلم الذي لسعه الدبور من صفحة الناشط تركي الشلهوب على موقع تويتر: