الدبور – كشف ضابط في جهاز المخابرات الإماراتي ومقرب من قصور الحكم في أبو ظبي، أن هناك تحاف جديد لدول حلف الشر و ومصر بالتعاون مع صبي ، لمحاولة الإضرار بتركيا و الإنتقام منها بما يخص موضوع خاشقجي.

وقال الضابط في جهاز المخابرات والذي يغرد بعيدا عن أعين شيطان العرب، وله صفحة تحت اسم بدون ظل على موقع تويتر، واصفا الانباء التي انتشرت مؤخرا عن دعم بن زايد للأكراد، حيث قال ما نصه في تغريدة لسعها الدبور:

“دعم الشيخ محمد بن زايد للاكراد ، سيكون عن طريق الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف لجلب المرتزقة ، والمستشار محمد دحلان لجلب السلاح من صربيا ومصر ، والسعودية ستتشارك معنا مناصفة لدفع تكاليف الحرب والرئيس عبدالفتاح السيسي سيشارك بخبراء عسكريين.”

وكانت أنباء قد أفادت ان الإمارات وبالتعاون مع دحلان ستدعم الأكراد ضد تركيا لتشعل جبهة حرب مع تركيا تشغلها وتستنفذ قواها لفترة طويلة، وجاءت خطة هذه بعد فشلهم في محاولات كثيرة لقلب نظام الحكم في تركيا وإشغالها بحرب أهلية من أجل تدمير إقتصادها وقوتها التي تكبر يما بعد يوم، الأمر الذي يشكل خطرا على حليف الإمارات و السعودية الرئيس وهو الإحتلال الإسرائيلي.

وقد علق النشطاء على تغريدة بدون ظل، ولسع الدبور بعض التعليقات:

  • ١.فشلوا في الانقلاب ٢.فشلوا بحربهم على العملة التركية ٣.فشلوا في جريمة #جمال_خاشقجي لتوريط تركيا وهي الأن حرب بالوكالة ولكن راح يفشلون باذن الله
  • اجتمعت اغبى حكومات في العالم ماذا تنتظرون إفلاسهم قريبا وتجويع شعوبهم اكثر وأكثر
  • إذا السيسي راح يشارك بمستشارين من عسكر الكفتة و البقلاوة نقول مبروك لتركيا مقدما
  • فَسَيُنْفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ
  • السعوديه مصر والإمارات هدفهم دائما تدمير اَي دوله اسلاميه تصعد ويقوي اقتصادها ! اذا كانت تركيا دوله غربيه مسيحيه او يهوديه والله ثم والله لما كانو ذكرو اسمها الا بكل خير وموده ،، شيطان العرب هذا وش ونهايته الا يوجد في دوله الامارات رجال يفكرون بعقلانيه ؟