الدبور – بدأت اليوم أولى جلسات محاكمة مجهولين من الفضاء الخارجي، بجريمة بإغتيال الكاتب السعودي جمال خاشقجي، حيث طالب الإدعاء العام بإعدام ٥ موقوفين، ولم يفصح الإعلام السعودي ولا النيابة في بيانها عن أسماء المتهمين.

وقال النائب العام السعودي سعود المعجب في بيان اليوم إن المحكمة الجزائية بمدينة الرياض عقدت أولى جلساتها للمدانين الإحدى عشر، من قبل النيابة العامة في قضية مقتل بحضور محاميهم.

وبين المعجب في البيان أن النيابة العامة طالبت بإيقاع الجزاء الشرعي بحق المتورطين، وبالإعدام لـ5 موقوفين.

وأضاف أن المتهمين طالبوا بعد سماعهم للدعوى جميعاً نسخة من لائحتها، والإمهال للإجابة على ما ورد فيها، وقد تم تمكينهم من المهلة التي طلبوها، وفقا لنظام الإجراءات الجزائية، فيما تستمر النيابة العامة في إجراءات التحقيق مع عدد من المتهمين .

ولم يذكر البيان أسماء المتهمين وما هو دورهم في جريمة القتل ومن الذي أصدر الأمر لهم.

وختم البيان بأن النيابة السعودية أرسلت مذكرتي إنابة قضائية نظيرتها التركية، لتزويد المحكمة بما لديها من الأدلة أو القرائن المتعلقة بهذه القضية، لكن لم يرد عليها أي إجابة حتى تاريخ إرسال المذكرة الأخير في السابع عشر من هذا الشهر، ولا تزال النيابة العامة بانتظار ما يرد منهم جواباً على ذلك، وفقا للبيان.