الدبور – إنتشر على مواقع التواصل الإجتماعي فيديو لأحد قبل مباراة و ليثبت القرار الذي أصدره بن زايد شيطان العرب، بجعل هذا العام عام التسامح و المحلبة و العنصرية والشتائم، حيث ظهر وهو يحبس عماله من الهند بطريقة عنصرية مقززة، كالحيوانات في أقفاص في مزرعته الفاخرة.

وأثار الفيديو غضب النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي، وعبر البعض عن الصورة الحقيقية لعيال زايد العنصرية، وكيف ينظرون للغير بإستعلاء و إستحقار كعادتهم مع الشعوب أو حتى الدول.

وحجز المواطن الإماراتي بطريقة عنصرية العمال وسألهم من ستشجعون فقالوا الهند، وقال لن أخرجكم من هنا حتى تشجعوا المنتخب الإماراتي، أنتم هنا في بلدنا تشجعون منتخبنا.

وبعدها قالوا بصوت واحد نشجع الإمارات، فقرر أن يفرج عنهم بتمثيلية لا ترقى حتى لمستوى الحيوانات.

وعلق ناشط على الفيديو مستغربا هالتصرف حيث قال ما نصه: “هالاستخفاف بالبشر مهما كان وذلهم وإهانتهم حتي من باب السخرية وخفة الدم ما يجوز يا خنور اعرف حجمك وتري الهندي له أصل وفصل أكثر منكم وهذا شي يوجعكم”

وقال ناشط آخر ما نصه:” والله شي يفشل صراحه شعب رافع روحه ع شنو مادري اخلاق ما عندهم اهل الامارات”