الدبور – مؤخرة الممثلة المصرية التي إشتهرت بإظهار مؤخرتها، لم تصل إلى الصحافة العالمية فقط، بل دخلت أيضا في إمتحانات إحدى الجامعات المصرية، في تخصص الصحافة و الإعلام.

وكان السؤال عن كيفية تغطية مؤخرة رانيا يوسف، طبعا ليس تغطيته بسترها، بل تغطية حدث إظهار رانيا يوسف لمؤخرتها بداية من مهرجان القاهرة السينمائي وجتى اليوم لأكثر من ١٠ مرات متتالية.

فقد وضعت جامعة سوهاج المصرية، سؤالًا في امتحان الصحافة بمادة الإعلام المتخصص، حول “هوت شورت” الفنانة المصرية رانيا يوسف الذي أطلت به خلال حفل مهرجان القاهرة السينمائي الدولي.

وجاء في نص السؤال: “تمثل واقعة ارتداء الفنانة رانيا يوسف، الهوت شورت في ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي حدثًا غريبًا أثار الرأي العام”.

إقرأ أيضا: رانيا يوسف بعد فضيحة الفستان: لم أقصد إظهار مؤخرتي ولكنها الموضة

ويظهر في ورقة الأسئلة التي تداولها الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، فقرة تتحدث عن فستان رانيا الذي أثار الرأي العام، تضمنت 5 أسئلة حول كيفية التغطية الصحفية للحدث، وكتابة أسئلة تقليدية حال إجراء حوار معها.

يذكر أن رانيا يوسف نالت شهرة كبيرة عالميا بعد إظهار مؤخرتها، وقالت إنها حصل على عروض دولية للعمل بمؤخرتها في هوليوود وعدة دول أوروبية.

وكانت قد إعتذرت عن الظهور بمثل هذا الفستان بعد الضجة التي أثيرت حولة وقالت أنا لدي بنات حرام عليكم، وما لبثت بعد إنتهاء الضجة أن عادت وارتدت فستان أكثر بشاعة، بل أعادت نشر صورتها بالفستان وأقامت مسابقة بين متابعيها حتى يصل عددهم إلى مليون.