الجمهور الإماراتي خرج من البطولة بدون كأس، بدون هدف، بدون أخلاق ولا حتى حذاء!

0

الدبور – إستمرت التعليقات الساخرة على مهاجمة فوز منتخب ، والتقليل من شأنه مستمرة منذ إنتهاء المباراة وحتى لحظة كتابة هذا الخبر.

فلم يصمت الذباب الإماراتي وقائده عن مهاجمة قطر بعد خسارته المخزية والتي كانت نتيجتها أربعة أهداف نظيفة، ولم يستطع المنتخب الإماراتي تسجيل ولو هدف واحد فقط من باب الكرامة الرياضية.

واحتفظ المرمى القطري حتى الآن بشباكه، ولم يسجل أي هدف عليه، ويستعد للقاء منتخب اليابان بنفس الروح القتالية.

ومن التعليقات الساخرة على تهجم المزروعي و تركي آل الشيخ على المنتخب القطري، قال ناشط على موقع تويتر ان المنتخب الإماراتي رجع إلى بيته بدون بطولة ولا هدف ولا أخلاق، ولا حتى حذاء.

- Advertisement -

في إشارة لرمي الجمهور الإماراتي أحذيتهم على المنتخب القطري بعد تسديد الهدف الثاني، بمنظر غير حضاري وغير أخلاقي، وأيضا جابت شوارع مسيرة من شباب يهتفون قبل المبارة بألفاظ سوقية على قطر، ومنها هاتوا شريفة هاتوا شريفة، ففقدوا أخلاقهم مع احذيتهم.

وقال ناشط آخر مبروك الفوز قطر وهاردلك الإمارات، لا تزعلوا الكورة هي قضاء وقطر، بينما قال ناشط ما نصه: “خطة المنتخب القطري: اللعب على الاطراف والضغط على حامل الكرة خطة منتخب الامارات: الله يحفظ شيوخنا”

وقال ناشط أيضا ما نصه: “الإمارات حاصرت قطر فأغلقت الحدود البرية و الجوية و البحرية، ونسوا المرمى مفتوحا”

ونشر ناشط آخر حوار ساخر بينه وبين إماراتي عن سبب الخسارة حيث قال فيه ما نصه:

وش سبب خسارة منتخبكم اليوم؟
– احنا عندنا اقوى جواز بالعالم
طيب ادري بس وش سبب الخسارة؟
– عندنا حمامات المحطات نظيفه مب نفسكم
ياخي اقولك المباراة وش سبب خسارتها؟
– الشرطة عندنا سياراتهم مرسيدس
طيب جاوبني شصار عالمباراة؟
– اقولك راتب العسكري عندنا ٢٥ الف

وكان نغل الخليج حمد المزروعي كبيرهم الذي علمهم القذارة قد كتب على صفحته ان الفوز غير مهم، ولكن المهم ان الجواز الإماراتي هو أقوى جواز سفر، فجأة أصبح جواز السفر أهم من البطولة ومن تنظيمها ومن الكأس ومن الفوز، التغريدة التي حصلت على كمية كبيرة من التعليقات الساخرة على موقع تويتر.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.