الدبور – نادي السيب العماني و في الدوري المحلي في ، وداخل السلطنة وفي مدرجات السلطنة، هتف الجمهور العماني لمنتخب ، خلال مباراة محلية في الدوري العماني المحلي.

فقد إنتشر فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي، ولسعه الدبور لجماهير نادي السيب العماني وهم يهتفون لقطر و للمنتخب القطري على المدرجات أثناء مباراة محلية في الدور العماني.

وعلق النشطاء على الفيديو بإستغراب من هذا الشعب، حيث قال ناشط قطري إنه يحمد الله على الحصار الذي عرفهم على أصالة الشعب العماني و الكويتي التي لم يكونوا يعرفونها من قبل بهذا الشكل.

وقال ناشط آخر ما نصه: “يستاهل العنابي يا قطراوي البطل حبنا لك بيظل في العيون وما يفرقنا الزمن في السعد والا المحن يا عنابي ما نسينا الليالي الي قضيناها معك بالسعادة “

وقال ناشط قطري ما نصه: “فديتهم اهل عمان اهلنا وعزوتنا وفخرنا الله لايحرمنا منكم ودوووم على قلب واحد”

وتعرض الفيديو وتصرف جماهير نادي السيب العماني العفوي و المحب، أيضا للشتائم و الهجوم من قبل الذباب الإماراتي السعودي كالعادة.

حيث قال ناشط ما نصه كما لسع الدبور: “يارب اليابان يحقق كاس اسيا”

وقال آخر ما نصه: “الجمهور الثالث السندويكه”

و يعتبر نادي السيب من أعرق الأندية في السلطنة والذي تأسس في 1/3/1972م وأعيد إشهاره في 26/6/2002م وله مشاركات فاعلة في المسابقات الرياضية المختلفة إنجازات عديدة من خلال المسابقات المحلية. وحاءت فكرة إنشاء النادي في عام 1972 حيث نشأت فكرة تكوين وتأسيس نادي يجمع شمل الفرق الأهلية الأربعة بالولاية وهي الهلال وفريق الوطن وفريق البطولة وفريق الفداو كان الهدف الأول هو ميلاد نادي جديد يحتوي هذه الفرق وشباب الولاية كلها لذلك كان الاتفاق سيد الموقف وسيد الاجتماع لأن الفكرة واحدة بين الجميع واتفق الجميع على دمج الفرق الأربعة واختيار اسم “السيب”.