الدبور – صورة يبدو إنها أصابت عيال زايد بالجنون، فلربما هي عقدة النقص التي لا تنتهي منهم، لأن الإمارات كانت جزء من ، فصورته أثارت جنون الأمن في إمارة أبو ظبي.

وقام الأمن فور مشاهدة صورة السلطان قابوس بالغضب، وهرعوا لمن رفعها وتم مصادرتها منهم وطردهم خارج الملعب.

حصل هذا خلال مباراة المنتخب القطري و اليبان الاخيرة والتي فاز فيها المنتخب القطري بالبطولة رغم كل الظروف و المضايقات على المنتخب وجمهوره، سواء القطري أو العماني أو الكويتي.

ووفقا للفيديو المنشور على موقع تويتر ولسعه الدبور كعادته، فقد أكد أحد المشجعين العمانيين انه حضر أكثر من مباراة في كأس اسيا، موضحا أنه طُرد من مباراة واليابان بسبب رفعه صورة سلطان عُمان السلطان قابوس بن سعيد بحجة أن رفع الاعلام والصور واللافتات ممنوعة داخل الاستاد الرياضي ، موضحا انه لم يُطرد عندما رفع علم الإمارات وصورة زايد في مبارة و السعودية، لماذا عندما رفعت صورة السلطان قابوس تم طردنا. وصادرت شرطة أبو ظبي صورة السلطان قابوس و الأعلام التي كانت بحوزتهم لقطر وسلطنة عمان.

ويذكر أن شرطة أبو ظبي إعتدت ليلة الجمعة على مسيرة لشباب عماني كان يحتفل بفوز قطر، بعد إنتهاء المباراة والتتويج، وصادروا منهم علم قطر، بإعتبار علم قطر يشكل تهديد للأمن القومي لدولة المؤامرات العربية المتفرقة.

إقرأ أيضا: أبت الحقارة أن تفارق اهلها.. شاهد تصرف الامن الإماراتي مع الجمهور العماني