الدبور – ابن زايد ولي عهد أبو ظبي، و المعروف بلقب شيطان العرب في الوطن العربي وبين شعبه، لسع الدبور فيديو له في أحد حفلات تخرج الطلبة فيما يبدو، وهو يخاطب الطلبة ويشرح لهم أهمية الأخلاق و العلم.

وقال و الذي يغرد تحت اسم حمد المزروعي بأقذر العبارات، ويعتبر المزروعي من أقرب المقربين له ومستشاره الخاص، قال يجب المحافظة على السمعة الطيبة لهذا البلد، لأنكم كلكم راع على سمعة هذه البلاد، طبعا إلا هو و المزروعي، فهم حالة خاصة، وواجبهم تدمير سمعة هذه البلاد التي يجب على الجيل الجديد الحفاظ عليها.

وأضاف بن زايد أرجع أقول الأمل فيكم كبير لأنكم تعلمتوا صح وتربيتوا صح مو مثلنا، تربينا على قلة الأدب والشتائم، والتحدث بأعراض الناس و الجيران.

غصبن عنكم لازم تكونوا أفضل منا، ويقصد هنا هو كشيطان العرب والحروب التي مولها و الدول التي حاصرها وقتل أطفالها وجوعهم، وأفضل من المزروعي الذي لا يجيد إلا الشتائم والتحدث بالأعراض، والذي تشير جميع الدلائل أن بن زايد نفسه من يغرد بحساب المزروعي المقرب منه.

وشدد عليهم بأن يكونوا أفضل، وهذا ليس خيار بل غصبن عنكم، لأن البلد لا تحتمل أكثر من شيطان و أكثر من مزروعي واحد فقط، وإلا ستتدمر أكثر و اكثر.

بن زايد طبق الآية الكريمة بالحرف، و التي تقول :” أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ ۚ أَفَلَا تَعْقِلُونَ”

شاهد الفيديو الذي لسعه الدبور ولا نعلم تاريخ الخطاب التاريخي الذي ألقاه :