الدبور – في سلطنة عمان قام رجل أسيوي بإختتطف ٣ أطفال وهددهم بالسلاح بعدما إقتحم منزلهم وهو في حالة غير طبيعية، مما أثار الرعب لدى الأطفال الثلاثة، وقد إستطاعت الشرطة تخليص الأطفال و القبض على المتهم بدون وقوع أي إصابات.

عملية الخطف أثارت التساؤل من جديد كيف يدخل المجرم إلى السلطنة بدون فحص ولا تمحيص؟ فمعظم الجرائم التي ترتكب في سلطنة عمان بنسبة كبيرة منها تقع من الوافدين وليس من اهل السلطنة، مما جعل النشطاء يتساؤلون عن إمكانية إيجاد طريقة لفحص أي شخص يرغب بالعمل في السلطنة فحصا أمنيا دقيقا، كما تفعل معظم الدول الأوروبية و أمريكا.

وذكرت ”شرطة عمان السلطانية“ عبر حسابها في ”تويتر“، أن ”وافدًا آسيويًا أقدم على اقتحام مسكن واحتجز 3 أطفال في إحدى غرف المسكن وهددهم بالسلاح الأبيض“.

وأضاف حساب الشرطة أن ”المتهم كان تحت تأثير المخدرات، وله سوابق إجرامية“، مؤكدة اتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحقه.

ولم تكشف الشرطة عن ملابسات الجريمة وأسبابها، وعلاقة المتهم بالمسكن الذي اقتحمه.