الدبور – ستقدم للمحكمة اليوم العقيد في جهاز المخابرات الإماراتي، المتهم مع خلية تضم أيضا أكثر من ٥ أشخاص حسب ما أفادت المصادر، والمتهمين بالتجسس على سلطنة عمان، ومحاولة القيام بعملية إنقلاب.

وقال اناشط المعروف بو غانم على صفحته على موقع تويتر أن محاكمة العقيد الإماراتي اسمه محمد بن راشد بن مشروم الكعبي، سيعرض على المحكمة اليوم، وقال بو غانم أن الخبر من مصادر خاصة.

وقال في تغريدته التي لسعها الدبور ما نصه: “مصادر خاصه غدا” محاكمة العقيد في جهاز امن ابوظبي بن مشروم الكعبي في قضية التجسس في سلطنة عمان الشقيقه..!!”

وأضاف في تغريدة ثانية: “مصادر خاصه العقيد الاماراتي التابع لجهاز امن ابوظبي المتهم بالتجسس على سلطنة عمان الشقيقه والذي سيعرض غدا” على القضاء العماني اسمه/محمد بن راشد بن مشروم الكعبي..!!”

ليرد عليه مغرد عماني مؤكدا ما نشره بو غانم من معلومات، حيث قال في تعليقه كما لسع الدبور ما نصه: “معلومتك هذه صحيحه ١٠٠% نعم غدا الجلسه الثانيه كانت الجلسه الاولى تاريخ ٢٥ فبراير الماضي وللعلم متورطين معاه عمانيين واماراتيين من نفس القبيله وربما شخصيه اماراتيه بمرتبة وزير وهو سفير وايضا من نفس القبيله”

وعلق ناشط آخر ما نصه: “شخصية اماراتية بمرتبة وزير وسفير مافي الا علي بن سالم الكعبي سفير الخمارات بالرباط”

وكان الإعلامي العماني موسى الفرعي قد أكد في وقت سابق على أن  قلقة من فضح قضية تجسس جديدة على سلطنة عمان، داعيا الجميع للانتظار عما ستكشفه الايام.

وفي رده على أحد المغردين الإماراتيين المتنكرين والذي أفصح بأن السلطنة على وشك إعلان خلية تجسس جديدة دون أن يتم ذلك رسميا، قال “الفرعي” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” لسعها الدبور وقتها:” أسلوب التجزئة أسلوب من يعلق قيمه وأخلاقه على يافطات البيع والإيجار، عليك أن تقول “أبناء عمان” هذا هو النداء الذي يقبله الشرفاء في ظفار وأي جزء عماني”.

وأضاف قائلا:” أما الخوف وارتعاد مفاصل من يقف خلفك ينم عن طفولتهم فالنفي المسبق تأكيد على ما يؤرق مضجعكم. فانتظروا إننا معكم من المنتظرين”.

شار إلى أنه في سبتمبر/أيلول الماضي فجر الكاتب والإعلامي العماني ورئيس تحرير موقع “أثير” موسى الفرعي قنبلة من العيار الثقيل، كاشفا عن قضية تجسس جديدة سيعلن عنها قريبا قامت بها الإمارات ضد سلطنة عمان.