الدبور – إدعى موقع إماراتي أن دولة المؤامرات العربية إحتلت المركز الأول في تقرير العالمي، الأمر الذي تهتم به وتفتخر به إعلاميا، وتكذب به يوميا لتحسين صورتها في العالم.

وقال موقع إرم الممول من الإمارات، في بداية الخبر ما نصه تماما:” حلّت الإمارات في المرتبة الأولى ضمن قائمة أسعد دول العالم، وفق تقرير السعادة العالمية، الصادر يوم الأربعاء، والذي شمل 156 دولة، استنادًا إلى عوامل مثل متوسط العمر المتوقع والدعم الاجتماعي والفساد.”

واستند التقرير كما جاء في الخبر إلى عدة عوامل، وأهمها الحرية!

فخرجت الإمارات الأولى في العالم في الحرية، والدليل ان سجونها طفحت من الحرية، فنقلت بعض حريتها لسجون سرية في اليمن، لتصبح الإمارات أسعد من الدنمارك وهولندا و كندا وكل دول أوروبا و أمريكا.

وعندما تقرأ الخبر وفي نهايته تجد ما يناقض بدايته، تجد أن الإمارات في نفس الخبر إحتلت المرتبة الـ 21 لقائمة الأسعد في العالم، حسب الخبر نفسه.

إكذب فالكذب شيمة بن زايد، ولك بصفحة المزروعي التي يغرد منها شيطان العرب خير دليل.