الدبور – بارز قال لن نستسلم لحكومة إحتلت الجزيرة العربية أن تتحكم بنا للأبد، ومن حقنا كشعب حر على هذه الأرض تقرير مصيرنا بأنفسنا.

و أكد رئيس حركة تحرير جزيرة العرب، المعارض السعودي دخيل بن ناصر القحطاني، أن أحرار وحرائر الجزيرة العربية “المتحدة”، حسب تعبيره، “لن يستسلموا للحكومة ، التي وصفها بـ”المحتلة”، مضيفًا “ولن نقبل بمن يروج للملكية الدستورية“.

وقال القحطاني، في سلسلة تغريدات له على حسابه بتويتر لسعها الدبور: “لن نسمح لأي كان ولوكان تصرفه او دعوته بحسن نيه فإن اي عمل غير مدروس يحقق اهداف ابن سعود وهي احباط الشعب من التطلع لإسقاط دولة محتله!؟”.

إقرأ أيضا: عصابة تدير أرض الحرمين : شاهد كيف صحافي مزيف حاول اصطياد معارض سعودي

وأوضح القحطاني أن “الحكومة السعودية حكومة تجرم المطالبة بالحقوق وتجرم المسيرات السلميه وتعتقل حرائر العرب وتهينهم وتعتقل رجال يندر وجودهم”، لافتًا إلى لم يبق أحد خانع تحت حكم النظام السعودي إلا “أشباه رجال اللهم من كان منهم يتقي بطش الطاغيه!؟”، حسب وصفه.

وتابع: “لم يعد يجدي استجداء المحتل ولم تعد تجدي مطالبات المنظمات الحقوقية ولم تعد تجدي سلمية مطالباتنا ومن حق شعب #الجزيرة_العربية_المتحده ان يقرر مصيره !؟”.

ووصف المعارض القحطاني “شعب الجزيرة العربية المتحدة”، وفق تعبيره، بأنهم “أحرار وحرائر العرب الشرفاء”، مستدركًا: “أما من يراهم ابن سعود رعايا فهم رعايا علا اسمهم ويستحقهم ويستحقونه ونسف ابن سعود ورعاياه سيتحقق بإذن الله”، حسب قوله.