الدبور – غواص من الكويت ذهب مع مجموعة من زملائه في هواية الغوص، للغوص في ، فعادوا بفيديو جميل تم نشره في وسائل التواصل الإجتماعي.

الفدييو فتح بابا للنقاش وإستعراض التقصير من جانب السلطنة في ثرواتها المغمورة سواء في البحار أو الجبال.

وعلق النشطاء على الفيديو بالكثير من التعليقات التي تلوم الحكومة وتقصيرها إتجاه الثروات في السلطنة، وكيف تم تركها للوافدين ينهبونها وينقلونها خارج السلطنة، والآن السلطات تطاردهم.

وقال ناشط معلقا على الفيديو كما لسع الدبور ما نصه: هنا يجب أن يكون دور @OmanTourism حاضراً، الجزر العُمانية أستهدفت منذُ عقود ونهب خيراتها من قِبل العمالة الوافدة التي تطاردها الآن الجهات الأمنية،لذا يجب عليكم أن تخصصوا بعض منها محميات ومواقع غوص وإنشاء بعض المرافق فيها،وتعيين شباب عًمانيين في مجال السياحة،وإنشاء مكاتب حجز للغوص

وقال ناشط آخر إننا بحاجة لعقول مفكرة، حيث قال ما نصه: بلدنا فيه الخير الكثير ولكنه يحتاج لعقول مفكره مبدعه تبدع في الافكار وكيفية استغلال هذه الثروات التي اعطانا الله اياها .

وقال ناشط معبرا عن إندهاش الكل من السلطنة إلا أهل السلطنة، حيث قال ما نصه كما لسع الدبور: انا ألاحظ اخي جاسم الجميع يندهش من جمال عمان وطبيعتها وتضاريسها،. بحارها ووديانها ولكن للأسف نحن أهل الدار لماذا لانندهش هذا الاندهاش الذي يقودنا الي الاستغلال الامثل

https://twitter.com/khalidsalim1979/status/1111944082065158144