الدبور – تطبيلة قوية جدا لإعلامي سعودي صدمت الملك السعودي ، ومنشار ابنه الأمين من قوتها، حيث لم يتوقع أحد أن يصل التطبيل لهذه الدرجة.

حيث قال الصحافي الإعلامي السعودي الذي إشتهر بالتطبيل المستمر بدون توقف، مثل بطارية “دروسيل” التي لا تتوقف أبدا، قال أن الملك السعودي معروف عنه إنه مثقف، والعالم يطلق عليه لقب المثقف، بل أكثر من مثقف.

وأضاف معلومة جديدة لا يعرفها الملك سلمان نفسه ولا حتى منشار ولي عهده الأمين، أن الملك سلما قرأ أكثر من ١٢٠ ألف كتاب.

ويبدو أن كتال القرآن الكريم ليس من بين هذه ال ١٢٠ ألف كتاب، لأنه حتى هذا اليوم يخطأ في قراءة قل هو الله أحد، مع إنها تكون مكتوبة في خطابه بالخط العريض، وراجعها أكثر من مرة كعادته عند قراءة أي خطاب.

الدبور لسع الفيديو الذي نشره موقع أبو منشار على صفحته على موقع تويتر، وأثار الكثير من التعليقات الساخرة و المضحكة على التطبيلة التي صدمت الملك نفسه.

وقال ناشط ما نصه: يمكن السعوديون كلهم مع المقيمين لم يقرءوا نصف عدد الكتب التى يتكلم عنهم هذا المنافق!؟

وقال آخر ما نصه: على فرض انو عمره 80 سنة 120 الف كتاب تقسيم 80 سنة = 1500 كتاب 1500 كتاب تقسيم 365 يوم = 4.1 كتاب يعني باليوم الواحد كان يخلص قراءة 4 كتب هي اذا بلش قراءة من لما كان عمره يوم واحد

وعلق ناشط بقوله كما لسع الدبور: هذا مش مطبل هذا طبل .. قال 120 ألف كتاب .. قال .. أنا من و أنا صغير بسمع إنه قرا 3 ملايين كتاب .. هلا صاروا 120 ألف ؟ كيف يعني ؟