الدبور- تعرضت النائب في الكونغرس الأمريكي المسلمة إلهان عمر للتهيدي بتفجير الفندق الذي تقيم فيه، عندما كانت تستعد لإلقاء خطاب في حفل للحقوق المدنية للمسلمين.

حيث كشف موقع أمريكي، الخميس، النقاب عن تعرض النائبة بالكونغرس المسلمة إلهان عمر لتهديد؛ لمنعها من حضور مؤتمر بمدينة لوس أنجلوس حول الحقوق المدنية الأمريكية للمسلمين.

وأظهرت تسجيلات صوتية حصل عليها موقع ”ذا بلاست“ من محكمة أمريكية، أن الفندق المخصص لانعقاد المؤتمر تلقى في 19 مارس/ آذار الماضي تهديدًا عبر مكالمة هاتفية من سيدة مجهولة، توعدت بنسف الفندق إذا تمت استضافة النائبة المسلمة ”عمر“، والسماح لها بالتحدث.

وأضاف الموقع أن السيدة المجهولة وصفت ”عمر“ بأنها ”تشكل خطرًا على المجتمع الأمريكي وعلى الفندق“، ولأنها تشكل خطرا على الفندق هددت السيدة بتفجير الفندق حفاظا على سلامة الفندق من خطر إلهان عمر.

جدير بالذكر أنه في نوفمبر/تشرين الثاني 2018، فاز بعضوية مجلس النواب الأمريكي سيدتان مسلمتان، هما إلهان عمر، ذات الأصول الصومالية، ورشيدة طليب، فلسطينية الأصل.