الدبور – بعد سلسلة من الفضائح التي رافقتها خلال الفترة الماضية، وبعد وصول شهرة مؤخرتها التي أظهرتها للعامة إلى العالمية، وحصولها على عروض عمل عالمية، وتحدثت الصحافة الأمريكية عن مؤخرتها.

ظهرت الممثلة المصرية بالحجاب، في صورة أيضا أثارت جمهورها و الإعلام، تماما كما أثارت كل صورها الفاضحة الجمهور و الإعلام المصري و العربي وحتى العالمي.

رانيا يوسف مثيرة للجدل في أي ظهور لها حتى لو كان في الحجاب، لأن متابعيها تعودوا على أمرا ما في كل ظهور.

ورغم توضيح ”يوسف“ أن الصورة من مسلسلها الجديد ”مملكة إبليس“، المقرر عرضه خلال السباق الرمضاني المقبل، إلّا أن الجمهور تفاعل بقوة مع المنشور وتباينت ردود الفعل حيال ذلك، فبينما اعتبره فريق لائقًا بها، هاجمها آخرون وذكّروها بملابسها الفاضحة.

ومن بين التعليقات التي شجعتها على اللباس الجديد: ”اللهم قوي إيمانك“، و“قمر في الحجاب“، و“حلو فيكي“، و“شكلك كدة أحلى“، و“بجد جميلة كتير بالحجاب“، و“منورة فيه“.

وبالمقابل هاجمها البعض بالقول: ”سبحان الله مش لايق عليكي خالص“، ”مش لايق عليكي والله“، و“فين البطانة يا طاهرة“، في حين سخر منها فريق ثالث قائلًا: ”الحاجة رانيا“، و“بركاتك يا شيخة“.

وقالت ناشطة: هو الحجاب ده ملهوش بطانة؟، وقال آخر: أخيرا لقيتي البطانة!

يشار الى أن الفنانة رانيا يوسف دائمًا ما تظهر بملابس مثيرة، وهو ما عرضها لهجوم شديد بعد ظهورها في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي العام الماضي، بفستان وصفه البعض بالفاضح، وفي إطار تبريرها لذلك قالت وقتها بأن ”البطانة اترفعت“ وهو سبب ظهور مناطقها الحساسة، لكنها كررت إثارتها للجدل بإطلالة مثيرة عندما ظهرت قبل أسابيع وهي ترتدي ”هوت شورت“.

يذكر أن مسلسل ”مملكة إبليس“ بطولة رانيا يوسف وتقدم فيه شخصية ”حنين“، ويشاركها كوكبة من النجوم مثل غادة عادل ”أزهار“، وإيمان العاصي ”داليدا“، وسلوى خطاب ”كاسيه“، وأحمد داود ”الخواجة“، ونانسي صلاح ”دوسة“، ومحمود الليثي ”العجوز“، وخالد أنور ”بودي“، ومحمد جمعة ”مخيمر“، وهو من تأليف محمد أمين راضي، وإخراج أحمد خالد موسى، وإنتاج طارق الجنايني.