الدبور- البلدية هي وراء الرجل الكويتي قبل أيام، وهو يحمل القرآن بيده.

حيث كشف مصدر أمني في دولة ، السبب وراء إقدام مواطن ستيني على إلقاء نفسه من الدور السادس، ليفارق الحياة على الفور.

ووفق صحيفة ”الراي“ المحلية، فإن المواطن المنتحر، ترك رسالة يعبر فيها عن قسوة الحياة، ويتهم البلدية والشؤون بتلقيهما الرشاوى.

وقال المصدر الأمني، إن المواطن الستيني ترك ورقة كتبت فيها رسالة بخط يده، جاء فيها: ”السبب في انتحاري أنني أعاني من اكتئاب حاد منذ سنوات، فالحياة قاسية، ولديّ محلات مشاكلها كثيرة من البلدية والشوؤن، فكلهم يبون رشاوى“.

وكانت الأجهزة الأمنية قد فتحت تحقيقًا في واقعة الانتحار، بعد ورود بلاغ عن جثة في حوش بناية، تبين أن صاحبها كويتي في العقد السادس من عمره، وقد ألقى بنفسه من الدور السادس، حاملًا برفقته القرآن الكريم.